الأصص الفخارية































أصص فخارية



- وتصنع من الطين الحراري ، وتمتاز بالمسامية والتهوية وصرف المياه الزائدة وهى من الأواني الصالحة لنمو الجذور .
- و يتم طلائها من الخارج لسد المسام ، ولكن يمكن استخدام أوعية أخرى مكملة لتنسيق المكان ولكن بألوان هادئة لا تطغى على جمال النباتات الموضوعة فى الأصص الفخار داخلها .
- وتدخل الأصص الفخار في أحجام مختلفة حسب حجم النبات ، وأفضل المقاسات التي توضع داخل المنزل يتراوح طول قطرها من 25 الى 30سم


الأصص البلاستيك



وهى مصنوعة من البلاستيك بألوان وأشكال مختلفة ، ويعاب عليها أنها غير مسامية فلا تساعد النباتات على التهوية أو صرف المياه الزائدة .

الأصص الحديثة يوجد بها مكان في القاعدة لصرف المياه الزائدة حتى لا تختنق الجذور أو تتعفن وعن طريق طبق أسفلها يتم التخلص من المياه الزائدة .

يفضل استخدام هذه الأصص في زراعة النباتات العصارية والتي لا تحتاج إلى ري دائم وخاصة الأحجام الصغيرة . و إيضاً في التنسيق الداخلي سواء بوضعها في المكرميات المعلقة أو بوضعها في مجموعات على ارفف .


أصص السيراميك

تصنع من السيراميك أو الخزف المصقول بألوان مختلفة الأشكال والأحجام وهى أيضا غير مسامية وليس لها صرف ، ولذلك تستخدم كغطاء خارجي للأصص الفخارية. وتوضع غالبا في أماكن ثابتة لثقل وزنها ولتنسيق الأركان .
الصواني

آنية شكل صينية




وهى أواني ذات شكل مربع أو مستطيل أو دائري ولكن ذات عمق بسيط ( حوالي 5 سم ) ، وهذه تصنع من الخزف أو السيراميك والبلاستيك، وتستخدم في زراعة مجموعات مختلفة من النباتات العصارية والتي تقل احتياجاتها المائية ، ويستغل هذا الاختلاف في عمل تشكيلات جميلة التنسيق .

ويمكن استخدام صواني مصنوعة من الغاب أو الخيزران ويتم تبطينها من الداخل بمادة عازلة للماء ، حيث يتم تغطية القاع بالجرائد في طبقات مع دهانها بالبلاستيك ثم وضع التربة داخلها.



الأحواض الخشبية


أحواض خشبية



وتصنع من خشب خاص ، مثل : خشب أشجار السرو ، والسنط ، والبامبوزيا والجميز ، وهى أخشاب مقاومة للرطوبة.

وتتخذ أشكالا مختلفة ، مثل : المستطيل ، والمربع والمستدير كالبراميل ، ويتم طلاؤها من الداخل بالقار لمنع تشرب الخشب بالماء ، أو تبطن بألواح الزنك .

كما تطلى من الخارج بألوان مناسبة مع عمل فتحات تسمح بخروج الماء الزائد بعد الري ، وعادة ما يزرع بها النباتات الكبيرة الحجم .