الهندسة والفنون
مع باقة ورد عطرة منتدى الهندسة والفنون يرحب بكم ويدعوكم للإنضمام الينا

د.م. أنوار صفار






الهندسة والفنون

 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل    دخولدخول          

شاطر | 
 

 3 السياسة والحياة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتورة.م انوار صفار
Admin
avatar

تاريخ التسجيل : 04/04/2010
البلد /المدينة : bahrain

بطاقة الشخصية
المجلة:

مُساهمةموضوع: 3 السياسة والحياة   1/2/2011, 17:29

--------------------------------------------------------------------------------



الجزء الثالث والاخير

جلس الشاب مع الجماعة و صار يستمع الى الامام و هو يخطب , لاحظ الشاب ان
الشيخ قد زادت اخطائه , و صار ينقل الاحداث بشكل خاطئ و الآيات القرآنية
ايضا , سمع الشاب كل هذا و صار يصرخ باعلى صوته :
- ما اروع ما اسمع الله أكبر --- رائع يا شيخ
سمع الشيخ هذا الكلام و فرح كثيرا و صرخ بالناس :
- اليس عيبا عليكم ان تتركوا ضيفا من افضل خلق الله يجلس في الصفوف
الاخيرة اين كرمكم ؟ اين ضيافتكم ؟؟
انفتحت الطريق امام الشاب و راح الكل يدعوه الى ان وصل الى الصف الاول و
جلس يستمع الى الامام و صلى من بعده , بعد الصلاة جلس مع الناس هم يسالون
و هو يجيب على اسئلتهم , احبوه بسرعة و صاروا يتسابقون على استضافته في
بيوتهم , قضى اليوم الاول في بيت احد الاشخاص و في اليوم الثاني حضر الى
الصلاة و فعل كما فعل في اليوم الاول و صار يردد انه لم يسمع مثل هذا
الكلام في حياته رغم انه درس في مجال الدين لكنه لم يسمع كلاما جميلا
كهذا ( لاحظ هو لم يكذب) , المهم , الامام فرح كثيرا , لم يستطع الا ان
يقول :
- نتمنى ان يقوم ضيفنا الذي تلقى دروس في الدين غدا بالقاء الخطبة --
فرح الشاب كثيرا , هذه هي الفرصة التي كان يتنظرها , في اليوم التالي وقف
على المنبر و تكلم كلاما جميلا سرعان ما رحب به جميع اهل القرية و اخيرا
قال :
- يا جماعة --هل تعلمون ما رأيت امس في منامي ؟ رأيت ان هذا الامام له
منزلة عالية جدا عند الله بحيث ان كل من ياخذ خيط من ملابسه الداخلية
يكون مثواه الجنة ...
هرع جميع اهل القرية يمزقون ثياب الامام كي يحصلوا على خيط من ملابسه
الداخليه و هو بين ايدهم كالعجينة تناله الضربات من كل مكان الى درجة انه
صار يصرخ من الالم قائلا :
- يا ناس انا اصلا لست رجل دين و لم ادرس الفقه بحياتي اتركوني-- ارجوكم
- يكفي -انا حتى لم احفظ القران
....


-------------------------------------------------------------------------
العبرة في السياسة استطاع الشاب ان يحصل على ثقة الناس والمنبر و
الانتقام من الامام في نفس الوقت

بقلم
انوار صفار









 


br>


 


اللهم إني سامحت كل من أغتابني أو ذكرني بسوء في


غيبتي وأسألك في ذلك الأجر والمغفرة بلوغ مراتب المحسنين



عدل سابقا من قبل دكتورة.م انوار صفار في 1/2/2011, 20:21 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://eng-art.montadarabi.com
خالدفايز
المراقب العام المميز
المراقب العام المميز
avatar

تاريخ التسجيل : 07/10/2010

بطاقة الشخصية
المجلة: 0

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/2/2011, 19:35


مساء الخير قصة تعايشنا مع احداثها وتقلباتها وتعلبت الحكمة على الجهل ونالت الثقة

تذكرت حين شاهد الام الحسن والحسين رضي الله عنهما رجل يخطأ في الوضوء لم يبادر الحسن والحسين رضي الله عنهم الى تقويم الخطأ في الخطأ

انما قام الحسين رضي الله عنه وتوضأ امام الرجل بهدوء حيث شاهده الرجل كيف توضأ واستفاد من غلطه توضأ من جديد وصصح وضوئه والحكمة

نستيع ايصال اي شيء من خلال المنطق ولكن نحن بشر لربما نخطأ ولربما نصيب

قصة جميلة اسعد الله قلبك دكتورة بما قدمتي

هكذا الدنيا تسير


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشا
مراقب عام
avatar

الميزان
تاريخ التسجيل : 12/10/2010
العمر : 30
البلد /المدينة : تونس

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/2/2011, 22:55

قصة جميلة راق لي قراتها بكل اجوائها و عبرة جميلة تعلمناها
شكرا لكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
خالد
عضو جديد
avatar

تاريخ التسجيل : 22/12/2010

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/3/2011, 16:02

قصة جميلة وظريفة والاجمل ان يستخدم الانسان عقله في الحصول على حقه والتريث وعدم الاستعجال .شكرا لك مهندستنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دكتورة.م انوار صفار
Admin
avatar

تاريخ التسجيل : 04/04/2010
البلد /المدينة : bahrain

بطاقة الشخصية
المجلة:

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/3/2011, 16:58

شكرا لكل من مره ونقش باجمل الكلمات والحروف
على اول محاولة للكتابة لى
شكرا لكم مرة اخرى







 


br>


 


اللهم إني سامحت كل من أغتابني أو ذكرني بسوء في


غيبتي وأسألك في ذلك الأجر والمغفرة بلوغ مراتب المحسنين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://eng-art.montadarabi.com
مريم
مشرف
avatar

تاريخ التسجيل : 04/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/3/2011, 17:28

شكرا دكتورة -فعلا السياسة تعمل المستحيل
قصة جميلة وفيها عبره
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
alkendy
مشرف مجموعة
avatar

تاريخ التسجيل : 19/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/3/2011, 18:24



اسعدتم مساءً احبتي ...
عزيزتي الدكتورة ...
كما توقعت تماما ... ها قد عاد صاحبنا ليصلح اخطائه و يتعلم اشياء جديدة في فن التعامل مع الناس ...
قصة جميلة جدا و عبرة لمن يعتبر ...
اتمنى ان اقرأ المزيد مستقبلا ...
تحياتي ...



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ميسون احمد
المراقبة العامة الاولى
المراقبة العامة الاولى
avatar

تاريخ التسجيل : 01/06/2010

بطاقة الشخصية
المجلة: 0

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/3/2011, 19:09

القصة فعلا جميلة جدا والحوار كان غاية في الروعة والسلاسة
ويعكس واقعنا تماما
بارك الله فيك ننتظر جديدك





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مها
عضوماسي
عضوماسي
avatar

تاريخ التسجيل : 30/08/2010

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/3/2011, 20:14

فعلا جميل ما تعلم من حكمة وفن التعامل مع الناس
قصة رائعة جدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد
عضو ماسي
عضو ماسي
avatar

تاريخ التسجيل : 30/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/4/2011, 14:38

الاخت الدكتورة انوار
قرأت القصة باجزاءها الثلاثه
وهي جميلة تعطي اشارة الا انه باستخدامنا للعقل
نستطيع ان نكسب الاخرين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جمال1982
مراقب عام
avatar

العقرب
تاريخ التسجيل : 22/05/2010
العمر : 39

بطاقة الشخصية
المجلة: 50

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/5/2011, 18:35

قصة جميلة ومضمونها رائع مع احترام كل من يعتلي مقام الدين ليكون عنوان التشريع للناس

كلوا ثمار الشجر واتركو اخشلبها للنار








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جمال1982
مراقب عام
avatar

العقرب
تاريخ التسجيل : 22/05/2010
العمر : 39

بطاقة الشخصية
المجلة: 50

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/5/2011, 18:56


يحكى ان طالبا شابا ذكي جدا كان يتلقى دروسه الدينية عند استاذ معروف و متخصص في هذا الشأن , كان هذا الشاب من الطلبة النشيطين في صفه اضافة لذكاءه و كان حريصا على ان لا يفوته جديد مما يقع تحت يده و بعد انتهاء درسه همّ الشاب بمغادرة فصله يريد الذهاب الى بيته , استوقفه استاذه قائلا :


- اتمنى ان لا تتعجل بالمغادرة يا بني
- اجاب بكل احترام :
- لم يا استاذ و هل تبقى شيئا لم اقرأه ؟
قال الاستاذ :
- كلا يا بني , لكن هناك الكثير لم تتعلمه غير القراءة ؟
اجاب الشاب:
- حاضر استاذي , سأذهب الآن , و سأتعلم ما لم اتعلمه في وقت لاحق

قال الاستاذ :
- حسنا , كما تريد , لكني نبهتك , و اذا ما حدث و صعبت عليك الامور فانت الملام ...
غادر الشاب استاذه و هو يفكر مليا بما حدثه الاستاذ به حتى مر بقرية في طريقه , سمع صوت المؤذن يعلن حلول موعد الصلاة فتوجه من فوره الى المسجد ليؤدي صلاته الا انه وجد أن إمام المسجد يلقي خطبة في المصلين


..جلس يستمع اليها وإذا به يفاجأ بهذا الخطيب يذكر الاحاديث النبويه على انها آيات قرانيه حتى انه يتلو الايات القرانيه بصورة خاطئة (محرفة عن أصلها ) جن جنون الشاب ولم يحتمل السكوت على ما يحصل انتفض من مكانه وبصوت عال:
- هراء... هذا هراء .. حرام عليك ايها الرجل ..إن ما تنقله خطأ فأنت تضلل الناس بما تقول
صمت الخطيب و ترك الشاب في ثورته و هو هادئ لم يحرك ساكنا , راح الناس يتساءلون مستغربين ما يحصل , ترى من هو الصادق فيما يقول ؟...

صار المكان يعج باللغط حتى هدأ الشاب بعد ان انهى كلامه و الخطيب ما زال يتمالك هدوءه حتى راح يتحدث و الهدوء يغلب عليه كالواثق من نفسه حتى قال:
- يا جماعة ... إن هذا الشاب على حق

- يا جماعة الخير...إن هذا الشاب على حق .

اثار كلام الخطيب استغراب الحضور كافة بما قاله و ساد الصمت و الدهشة تعلو الوجوه..ما الذي يقوله الشيخ ؟.. هل حقا يقصد ذلك ؟
ثم واصل حديثه قائلا :
- بالامس (حلمت)أن شابا من اتباع الشيطان دخل قريتنا و ادعى أنه زاهد و راح ينشر الكفر و كما اشار الحديث النبوي الشريف ( كل من ضرب تابعا للشيطان يكون مثواه الجنة ) ( الحديث من تأليفه)
هب الجميع من فورهم و راحوا يضربون الشاب ضربا مبرحا دون شفقة يبغون من وراء ضربه دخول الجنة .
سقط الشاب ارضا من شدة ما ناله من الضرب مغميا عليه و هو بحال يرثى لها ...
بعد ان تجرع الشاب انواع الضرب و فقد نقوده و كل ما يملك اصبح فعلا بحالة يرثى لها
قضى ايام لا يحسد عليها من جوع و تعب و آلام الى ان استطاع اخيرا ان يعود
الى استاذه ... طرق الباب و ما لبث ان رأى الاستاذ حتى قال :
- الم اقل لك انك لم تتلقى كل الدروس
صاح الشاب :
- بالله عليك علمني ما لم اتعلم
وافق الاستاذ و قال للشاب :
- شرط ان تفعل كل ما اقوله لك دون اعتراض
فرح الشاب وعد بذالك مرة فترة طويلة والشاب بتلقى الدروس عن الاستاذ
تغيرت ملامح الشاب لان الدروس هذه المرة كانت خارج نطاق الغرف و الكتب ,
كانت في الهواء الطلق بين الناس و الازقة و الاسواق , اسمرّ وجهه كثيرا و
طالت لحيته و تعلم الكثير و الكثير الى وصل يوم ناداه الاستاذ و قال له :
- يا بني اذهب الى حيث ما تشاء لم يبقى شئ لم تتعلمه
شكرا الشاب الاستاذ كثيرا و خرج و هو فرح بعد فترة طويلة من الدراسة و
التعلم و عند عودتة فكر ان يمر بنفس القرية التي مربها من قبل , و فعلا
وصل اليها , لم يتعرف عيه اي شخص لشدة ما تغير من ملامحه ,
و عندما حان موعد الصلاة ذهب مع الجميع كي يصلي فوجد نفس الامام ( الشيخ
) سلم عليه و اجابه الامام السلام دون ان يتعرف عليه


جلس الشاب مع الجماعة و صار يستمع الى الامام و هو يخطب , لاحظ الشاب ان
الشيخ قد زادت اخطائه , و صار ينقل الاحداث بشكل خاطئ و الآيات القرآنية
ايضا , سمع الشاب كل هذا و صار يصرخ باعلى صوته :
- ما اروع ما اسمع الله أكبر --- رائع يا شيخ
سمع الشيخ هذا الكلام و فرح كثيرا و صرخ بالناس :
- اليس عيبا عليكم ان تتركوا ضيفا من افضل خلق الله يجلس في الصفوف
الاخيرة اين كرمكم ؟ اين ضيافتكم ؟؟
انفتحت الطريق امام الشاب و راح الكل يدعوه الى ان وصل الى الصف الاول و
جلس يستمع الى الامام و صلى من بعده , بعد الصلاة جلس مع الناس هم يسالون
و هو يجيب على اسئلتهم , احبوه بسرعة و صاروا يتسابقون على استضافته في
بيوتهم , قضى اليوم الاول في بيت احد الاشخاص و في اليوم الثاني حضر الى
الصلاة و فعل كما فعل في اليوم الاول و صار يردد انه لم يسمع مثل هذا
الكلام في حياته رغم انه درس في مجال الدين لكنه لم يسمع كلاما جميلا
كهذا ( لاحظ هو لم يكذب) , المهم , الامام فرح كثيرا , لم يستطع الا ان
يقول :
- نتمنى ان يقوم ضيفنا الذي تلقى دروس في الدين غدا بالقاء الخطبة --
فرح الشاب كثيرا , هذه هي الفرصة التي كان يتنظرها , في اليوم التالي وقف
على المنبر و تكلم كلاما جميلا سرعان ما رحب به جميع اهل القرية و اخيرا
قال :
- يا جماعة --هل تعلمون ما رأيت امس في منامي ؟ رأيت ان هذا الامام له
منزلة عالية جدا عند الله بحيث ان كل من ياخذ خيط من ملابسه الداخلية
يكون مثواه الجنة ...
هرع جميع اهل القرية يمزقون ثياب الامام كي يحصلوا على خيط من ملابسه
الداخليه و هو بين ايدهم كالعجينة تناله الضربات من كل مكان الى درجة انه
صار يصرخ من الالم قائلا :
- يا ناس انا اصلا لست رجل دين و لم ادرس الفقه بحياتي اتركوني-- ارجوكم
- يكفي -انا حتى لم احفظ القران ....

-------------------------------------------------------------------------
العبرة في السياسة استطاع الشاب ان يحصل على ثقة الناس والمنبر و
الانتقام من الامام في نفس الوقت

بقلم
انوار صفار
---------------------
قصة روعة راقت لي كثيرا
تسلمي دكتورة على ما كتبتي هنا








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بختة
المراقب العام المميز
المراقب العام المميز
avatar

تاريخ التسجيل : 16/04/2010

بطاقة الشخصية
المجلة: 50

مُساهمةموضوع: رد: 3 السياسة والحياة   1/20/2011, 15:04

قصة رائعة لما تحملة من عبر
أهم شئ التعامل و التأثبر في الأخرين

شكرا د.أنوار انتظر قصص جدبدة التي لها مغزى



اللهم أرزقنا حج بيتك الحرام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
3 السياسة والحياة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الهندسة والفنون :: الأدبي :: القصص والروايات :: القصص والروايات ب قلم الاعضاء-
انتقل الى: