الهندسة والفنون
مع باقة ورد عطرة منتدى الهندسة والفنون يرحب بكم ويدعوكم للإنضمام الينا

د.م. أنوار صفار






الهندسة والفنون

 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل    دخولدخول          

شاطر | 
 

 3-المنظور التعليمي عند ابن خلدون-- الجزءالثالث

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
دكتورة.م انوار صفار
Admin


تاريخ التسجيل : 04/04/2010
البلد /المدينة : bahrain

بطاقة الشخصية
المجلة:

مُساهمةموضوع: 3-المنظور التعليمي عند ابن خلدون-- الجزءالثالث   10/24/2010, 18:37

مستوى المنظور التعليمي
عادة ما يرد اسم ابن خلدون مرتبطا بعلم الاجتماع أكثر من ارتباطه بعلم التربية (البيداغوجيا) أو بعلم التدريس (الديداكتيك). ولقد شاع الاعتقاد لدى الكثيرين من العرب بأن ابن خلدون هو مؤسس علم الاجتماع، ورغم عدم صحة مثل هذا الادعاء من الناحية الابستمولوجية[34]. ومن جهتنا لسنا نمهد للادعاء بأن ابن خلدون هو مؤسس علم التربية أو علم التدريس بل نريد الكشف عن نقاط الالتقاء بين الأفكار الخلدونية ومعطيات وأسس التعليم الحديث.
من العسير جدا القول بأن الأفكار التعليمية الخلدونية ترقى إلى درجة النظرية التعليمية. والسبب أن النظرية تستلزم جملة من الشروط التي بدونها لا يمكن أن تسمى نظرية. من بين هذه الشروط:
المسلمات.
الاتساق الداخلي.
الانسجام بين المفاهيم المحورية.
القابلية للاختبار.
التعبير عن جملة من الحقائق التجريبية.
القدرة على تفسير الوقائع الماضية والحالية وحتى المستقبلية(في بعض الحدود).
وتبعا لهذا فالنظرية، بهذا المعنى، لا وجود لها حتى في علم التدريس الحديث. لذلك يفضل الدارسون استخدام نماذج تعليمية.
صحيح أن ابن خلدون يسلم بأن الفكر الإنساني يتوق إلى المعرفة، وأن المفاهيم التي طرحها تتمتع بقدر كبير من الاتساق الداخلي والانسجام فيما بينها، وأن هذه الأفكار التي طرحها قابلة للتجريب وتعبر عن حقائق عصره. ولكنها لا تتسم بالعمومية والشمول الكافيين، ولا تصلح لتفسير الوقائع التعليمية العربية الإسلامية ككل.
لهذه الاعتبارات لا يمكن الحديث عن نظرية تعليمية خلدونية، وما يمكن الحديث عنه هو منظور تعليمي عند ابن خلدون. يمكن أن نطلق عليه اسم"منظور التعليم المفيد". والسبب هو كون ابن خلدون أورد الحديث عن التعليم في سياق رؤية شمولية للطبيعة والإنسان والتاريخ والمؤسسات الاجتماعية. بعبارة أوضح، التعليم ليس سوى عنصر ضمن نسق كلي هو في ذاته تصور للعالم Une conception du monde أو ما جرت العادة على تسميته في العلوم الاجتماعية بـ Weltanschauung. ولكن ألا يرقى هذا المنظور إلى مستوى مناظرة نموذج تعليمي مثل نموذج التدريس بالأهداف السلوكي؟
المقارنة بين المنظور التعليمي الخلدوني ونموذج التدريس بالأهداف السلوكي شيقة جدا وتكشف عن تشابه قوي في المفاهيم:

المفاهيم الخلدونية
المفاهيم السلوكية
الملكة
الهدف
المذهب
المحتوى
الكتاب
الوسيلة
الاصطلاح
الطريقة Le procédé
التفنن
التقويم
ا
لتكرار
الدعم







 


br>


 


اللهم إني سامحت كل من أغتابني أو ذكرني بسوء في


غيبتي وأسألك في ذلك الأجر والمغفرة بلوغ مراتب المحسنين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://eng-art.montadarabi.com
عثمان محمد
نائب المديرة
نائب المديرة


الجدي
تاريخ التسجيل : 22/12/2011
العمر : 34
البلد /المدينة : فلسطين

بطاقة الشخصية
المجلة: 0

مُساهمةموضوع: رد: 3-المنظور التعليمي عند ابن خلدون-- الجزءالثالث   2/9/2012, 17:11

حقيقة موضوع رائع وقيم

مع الشكر لما قدمتي




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
3-المنظور التعليمي عند ابن خلدون-- الجزءالثالث
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الهندسة والفنون :: --المنتدى العام (كل ما تحب)-
انتقل الى: