الهندسة والفنون
مع باقة ورد عطرة منتدى الهندسة والفنون يرحب بكم ويدعوكم للإنضمام الينا

د.م. أنوار صفار






الهندسة والفنون

 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل    دخولدخول          

شاطر | 
 

 لحظة بصيرة عمياء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ميسون احمد
المراقبة العامة الاولى
المراقبة العامة الاولى


تاريخ التسجيل : 01/06/2010

بطاقة الشخصية
المجلة: 0

03042016
مُساهمةلحظة بصيرة عمياء

عندما إلتقيت عيوننا اول مرة نظرنا الي بعضنا ابتسمت ثغورنا فرحت قلوبنا وإبتهجت سعدت نفوسنا لم تنطق السننا بكلمة كان الصمت سيد الموفق تكررت النظرات صمتت الكلمات وخرست الحروف تكلمت قلوبنا وتعلقت .
عندما خرست السنتنا وقفنا حائرين سلبت عقولنا وقعنا في دائرة الفراغ وركضنا في البحث عن مخرج لنا وهادي يرشد قلوبنا
ولكن كانت الدائرة مغلقة باحكام وقتها نطق اﻻخرس وكررنا كلمات ﻻتضر وﻻتنفع تحدثنا وعدنا لابحث عن هادي لنا او سراج ينير عتمتنا و يبعدنا عن غينا مددنا ايدينا لبعضنا البعض وجدنا انفسنا نصافح وﻻنتصافح واﻻبتسامة والبهجة وعلي ثغرنا والسعادة المزعومة علي قلوبنا وجدنا بعض من الحروف وقليل من الكلمات امسكنا ايدينا وثم اخير كونا جملة مفيدة ورسمنا طريق جميل ونهاية عظيمة علي هاوية عظيمة وصنعنا طامة كبرى باشراق وسعادة مصطنعة
تكلمنا بالتحية والبهجة علي اسارير محيانا اخذنا موعد للغد الذي خيل لنا زاهي ومنير وتكرر المشهد .....
وكانت تزيد العبارات وتكثر الكلمات وتتوالى السعادة والبهجة ومع اﻻيام تحولت اﻻبتسامة الى ضحكة رنانة فاتنة واستمر المشهد بيننا رسمنا الجمال واﻻمال لحين قذف به في قلوبنا لنحبل ويكبر في اعماقنا ويوم بعد يوم كبر وولد حبنا زاد تعلقنا اصبح العالم جنة في اعيننا واضحي الناس كالملائكة تحولت الصحراء الى جنة اختفت الكلمات الجارحه انتهت العبارات القاتلة وﻻيوجد سوى الدﻻل والمدح وعبارات التشجيع والدعم...
آااه .. ما اجمل طريقنا وما اجمل العالم من حولنا اصبحنا ﻻيستغني عن شقه اﻻخر كالهواء الذي تنتفسه والماء الذي نشربه
تقاربت القلوب لدرجه انها تسمع همس نبضنا ﻻيوجد بيننا دموع او صراخ بل ضحكات وابتسامات لمسات تدفئ برد قلوبنا كلمات وجمل ترؤى ظمآ قلوبنا المتعطش نبتت تحت اقدامنا ازهار وورود ظللتنا غمائم بيضاء سارات الفراشات بيننا عزفت العصافير موسيقي تطرب اذأننا رقصت علي انغام النسيم خصلات شعرنا خلقنا لهذه اللحظة لحظة السعادة اﻻبدية والنعيم السرمدي خلقننا للحب والعشق والغرام سرنا ضفاف الهيام وقارب الحلام تمنينا وحلمنا ان نكون معا وان نمسك ايدينا بقوة قطعنا العهود والوعود ﻻ شيء يفرقنا سنظل معا مدى الحياة واشعلنا الشموع ونثرنا عطر اﻻزهار والورود دفينا بعضنا البعض تناولنا كاس من اكسير الكمال والجمال اﻻبدي وسرنا بخطوات ثابتة الي قصور اﻻحلام والامنيات لتحقيق امنياتنا واشباع رغباتنا امتلات الحقائب باجمل واحلي اﻻمنيات تحققت امنياتنا واشبعنا رغباتنا الجائعه حد التخمة مللنا الجمال اصبحنا نتذمر من الدﻻل فجاة خرجنا من قصر احلامنا كسرنا كاس السعادة سكبنا اكسير الجمال والكمال انطفى السراج اختفي الهادي وانعدم الدليل رجعنا مرة اخري للضياع انقطعت كل السبل تعست قلوبنا وانعدمت البهجه فيها زبل نور الفرح في عيوننا تناثرت اﻻمنيات وتبعثرت اﻻحلام جفت الجنان ورجعت الرمال تغطت كل الرياض اصبحت صحاري غفار خرج الشرار علا الصراخ تكاثر الشتم والسباب تبدل الحال لم تخرس اﻻلسن بل اصبحت سليطة مسلطة علينا كالسيوف البتارة واضحت الكلمات كالسهام الطائشة ﻻ تكترث اين تقع ومن تصيب الرغبات قتلت داخلنا افترقت اﻻيدي واصبحت العهود والوعود حبال تلف حول رقابنا تنتظر ان نسقط حتي تقصفها وتنهي حياتنا واصبحنا كعلقين تماما لا الي السماء طارنا وﻻ الى الارض وقعنا الدموع والعبرات تنسكب كشلال علي خدونا ماذا فعلنا .
في طريق الضياع تعمقنا وفي درب اﻻوهام سرنا شربنا إزداد عطشنا جف حلقنا خارت قوانا من كثرة الصراع والصراخ القي بنا الي جب الفراق والفراغ تجرعنا كاسة التعاسة قطرة قطرة كسبنا دموع الزل والهوات دمعه دمعه افرغنا حقائب اﻻوهام وسراب اﻻمنيات اردنا الخروج من حلم ﻻيحتوينا لنعيش في واقع مشوه بائس وحزين بعنا سعادتنا بلاثمن الى من ﻻيستحقها اكتشفنا حجم الكذبة بعد فوات اﻵوان التقينا بثوب جديد وبالطبع القديم ...
نظرنا الي بعضنا حدقنا في عيون بعضنا كاننا كنا نعرف بعضنا زرفنا دمعات اسكبنا دمعات اصبحنا غرباء عن بعضنا البعض تطلعت قلوبنا ولكنها باردة بلا احساس لم تسعد ولم تحزن بل نزفت جروحها بشدة في لحظه بائسة وتعيسه صمتت الكلمات وتصلبت الحروف رفضت ان تخرج من افواهنا ﻻشئ يدل علي اننا نعرف بعضنا البعض كل شء يدل على العزلة واﻻستحقار مضينا بطريق مجهول
ذلك الذي كان يوما معتاد بالنسة لنا وادرنا ظهورنا لوجهه عرفنا والفنا يوما وابعدنا ايدينا عن ايدي امسكنا بها يوم بقوة وعزم وشعرنا بالاشمئزاز لاجساد اشتهينا يوما ...... ....





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

لحظة بصيرة عمياء :: تعاليق

رد: لحظة بصيرة عمياء
مُساهمة في 4/4/2016, 20:09 من طرف دكتورة.م انوار صفار
احسنتي اختيار الكلمات روعة جدا صديقتي
رد: لحظة بصيرة عمياء
مُساهمة في 4/5/2016, 13:26 من طرف بثينة الزعبي
اردنا الخروج من حلم ﻻيحتوينا لنعيش في واقع مشوه بائس وحزين بعنا سعادتنا بلاثمن الى من ﻻيستحقها اكتشفنا حجم الكذبة بعد فوات اﻵوان التقينا بثوب جديد وبالطبع القديم ...

غريبان في عالم الحب ... بوح مؤلم في واقع مشوه .. و حقيقة غائبة ... سلم قلمك غاليتي ميسون
رد: لحظة بصيرة عمياء
مُساهمة في 4/5/2016, 15:07 من طرف ميسون احمد
بثينة الزعبي كتب:
اردنا الخروج من حلم ﻻيحتوينا لنعيش في واقع مشوه بائس وحزين بعنا سعادتنا بلاثمن الى من ﻻيستحقها اكتشفنا حجم الكذبة بعد فوات اﻵوان التقينا بثوب جديد وبالطبع القديم ...

غريبان في عالم الحب ... بوح مؤلم في واقع مشوه .. و حقيقة غائبة ... سلم قلمك غاليتي ميسون
اهلا وسهلا عزيزتي منورة شكر لمرورك العطر
رد: لحظة بصيرة عمياء
مُساهمة في 4/5/2016, 15:08 من طرف ميسون احمد
دكتورة.م انوار صفار كتب:
احسنتي اختيار الكلمات روعة جدا  صديقتي
رؤعة مرورك العطر انوار اهلا وسهلا
 

لحظة بصيرة عمياء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الهندسة والفنون :: مدونات للاعضاء :: ميسون احمد-
انتقل الى: