الهندسة والفنون
مع باقة ورد عطرة منتدى الهندسة والفنون يرحب بكم ويدعوكم للإنضمام الينا

د.م. أنوار صفار






الهندسة والفنون

 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل    دخولدخول          

شاطر | 
 

 متى وكيف تحتفل شعوب العالم بعيد الأم ؟.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فؤاد حسني الزعبي
المراقب العام المميز
المراقب العام المميز


العذراء
تاريخ التسجيل : 22/10/2011
العمر : 73
البلد /المدينة : فيينا - النمسا

مُساهمةموضوع: متى وكيف تحتفل شعوب العالم بعيد الأم ؟.   9/7/2015, 19:03

متى وكيف تحتفل شعوب العالم بعيد الأم ؟.



متى وكيف تحتفل شعوب العالم بعيد الأم ؟

نحتفل يوم 21 مارس من كل عام بعيد الأم، ويختلف التاريخ من دولة لأخرى، فمثلا فى دول العالم العربى يكون اليوم الأول من فصل الربيع أى يوم 21 مارس، وفى النرويج يكون 2 فبراير، والأرجنتين يوم 3 أكتوبر، وجنوب أفريقيا 1 مايو، وفى أمريكا يكون الاحتفال فى الأحد الثانى من شهر مايو من كل عام.

من أين جاءت فكرة الاحتفال بعيد الأم
عيد الأم هو ابتكار أمريكى، حيث إنه فى عام 1912، أنشأت “أنا جارفيس” الجمعية الدولية ليوم الأم، وأكدت أن مصطلح “mother’s” يجب أن يكون مفردا وفى صيغة الملكية فى اللغة الإنجليزية، لجميع العائلات تكريماً لأمهاتهم ولكافة الأمهات فى العالم.
واستخدم هذه التسمية رئيس الولايات المتحدة وودرو ويلسون فى القانون كعيد رسمى فى الولايات المتحدة ومن هنا جاء يوم الأم-”mother’s day “

أول احتفال لعيد الأم انطلق من أمريكا

جاء أول احتفال بعيد الأم عام 1908، عندما قامت “آنا جارفيس” بالاحتفال بذكرى والدتها فى أمريكا، وبعد ذلك بدأت بحملة لجعل عيد الأم معترفا به فى الولايات المتحدة من أجل السلام أى”نداء إلى الأنوثة فى جميع أنحاء العالم”، فاعتمدت المدن عيد جارفيس، وأصبح الآن يحتفل به فى جميع أنحاء العالم.

أول احتفال بعيد الأم فى الوطن العربى انطلق من مصر

أول من فكر فى الاحتفال بعيد الأم فى العالم العربى كان الصحفى المصرى الراحل على أمين، حيث طرح على أمين فى مقاله اليومى “فكرة” بجريدة الأخبار فكرة الاحتفال بعيد الأم قائلا: “لماذا لا نتفق على يوم من أيام السنة نطلق عليه “يوم الأم” ونجعله عيدا قوميا فى بلادنا وبلاد الشرق.

وافق القراء، وتقرر أن يكون يوم 21 مارس عيدًا للأم، ليكون أول عيد سنة 1956م، وهكذا خرجت الفكرة من مصر إلى بلاد الشرق الأوسط الأخرى.

اختلاف عادات الاحتفال بعيد الأم حول العالم

عيد الأم فى مصر
نحتفل فى مصر اليوم 21 مارس بعيد الأم، ويسعى كل منا لاختيار أجمل وأرقى الهدايا لتقديمها للأم، وذلك تقديرا لعطائها الفياض.

وتذيع وسائل الإعلام المسموع والمرئى فى هذا اليوم العديد من الأغانى عن الأم مثل أغنية “ست الحبايب” للفنانة القديرة فايزة أحمد


عيد الأم في النمسا
كل سنة يحتفل النمساويون بعيد الأم يوم الأحد الثاني من مايو ويسمى يوم الأم ( Muttertag )

عيد الأم فى الهند
يحتفل الهنود بعيد الأم أوائل شهر مايو، ويستمر الاحتفال لمدة 10 أيام، ويسمى “درجا برجا”، وهى من أهم آلهة هندوسية.

عيد الأم فى اسبانيا والبرتغال
ويحتفل دولتا أسبانيا والبرتغال بعيد الأم يوم 8 ديسمبر من كل عام، من خلال احتفالات الكنيسة لتكريم “السيدة مريم العذراء”، بالإضافة إلى الاحتفال بكل الأمهات.

عيد الأم فى النرويج
الاحتفال بعيد الأم فى النرويح يكون الأحد الثانى من شهر فبراير من كل عام، حيث تأخذ الاحتفالات طابع عائلى خاص بكل عائلة على حدى.

عيد الأم فى فرنسا
وفى فرنسا يحتفل بعيد الأم آخر أحد فى مايو, حيث يتم الاحتفال به على أنه عيد للأسرة، حيث تلتف الأسرة كلها حول المائدة لتناول وجبة شهية وتوزيع الحلوى.

عيد الأم فى يوغسلافيا
يكون الاحتفال بعيد الأم فى يوغسلافيا فى شهر ديسمبر من كل عام، ولمدة ثلاثة أيام، حيث يربط الآباء أبنائهم ولا يطلقون سراحهم إلا بعد اعترافهم بولائهم وطاعتهم لهم.

عيد الأم فى اليابان وأمريكا
يحتفل دولتا اليابان وأمريكا فى الأحد الثانى من مايو, حيث يتم إقامة معرضا للصور من صنع الأطفال، ويسمى معرض “أمي” و “المعرض المتنقل”.

عيد الأم فى أثيوبيا
لا يرتبط عيد الأم فى أثيوبيا بيوم محدد، ويكون على حسب الانتهاء من الموسم الشتوى الممطر، حيث يأتى الأبناء حاملين الهدايا والفاكهة والأطعمة الشهية للأمهات، ويدهنون أنفسهم بالزبد.


عيد الأم.. نشأته وموقف الإسلام منه

المرأة في القديم:
لم يكن لها ذكر ولا قيمة سواء كانت بنت أو أما أو زوجة أو غير ذلك، ثم بدأ البعض في القديم يهتم بالأم.. ويرى أنها تتعب وتتحمل الكثير والكثير في تربية الأبناء.

• ولتفكك الأسرة عند غير المسلمين.. الأب في جانب.. والابن في جانب والأم في جانب.. فقد جعلوا للأم يوما تجتمع فيه مع الأبناء لتكريمها وإشعارها بالاهتمام من قبل الأبناء.. وسموا هذا اليوم بعيد الأم على عادة غير المسلمين.

كيف وصل الاحتفال بعيد الأم إلى بلاد الإسلام: 

• كانت بداية الفكرة على يد [مصطفى أمين وعلي أمين] مؤسس دار أخبار اليوم، بعد عرض إحدى الأمهات قصتها لعلي أمين أن زوجها توفي وهي صغيرة.. ولم تتزوج وربت أولادها حتى تخرجوا من الجامعة وتزوجوا واستقلوا في الحياة.. ولم يقوموا بزيارتها ولا السؤال عليها.

• فاقترح علي أمين ومصطفى أمين أن يخصص يوم للأم يذكر فيه بفضلها.. وأن ذلك موجود عند الغرب.. ولقيت الفكرة ترحيبا وتشجيعا.. وشارك القراء في أن يكون 21 مارس هو عيد الأم.. وهو أول فصل الربيع ليكون رمزا للتفتح والصفاء والمشاعر الجميلة.

• واحتفلت مصر بأول عيد في 21 مارس 1956م.. ثم انتقل الاحتفال إلى البلاد العربية والإسلامية في جميع المؤسسات ودور الإعلام.

• ومن المعلوم أن 21 مارس هو رأس السنة عند الأقباط، وهو يوم عيد النيروز عند الأكراد..

موقف الإسلام من عيد الأم: 

• جاء الإسلام إلى البشرية والمرأة ليست لها وزن ولا قيمة، وقد عبر عن ذلك عمر بن الخطاب (رضي الله عنه) حين قال: "كنا لا نعد النساء شيئا" فجعل الإسلام لها قيمة ووزنا.. ورد لها اعتبارها.. وجعل لها حقوقا دينية ودنيوية.

• ففي الدينية: هي مثل الرجل في الأجر والثواب.

• وفي الدنيوية: هي ابنة مسئولة من الأب.. ينفق عليها ويعلمها ويؤدبها ولا يزوجها إلا بإذنها وموافقتها.. وجعل لها الخلع عند الكره هي وزوجها.. وأمر بحسن معاملتها وعدم ظلمها.


• وهي أم: أمر ببرها وحسن معاملتها حيث أمر القرآن بذلك في قوله تعالى في سورة الإسراء ﴿ وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ﴾ [الإسراء: 23] وفي سورة لقمان ﴿ وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ ﴾ [لقمان: 14].

• ووصى النبي - صلى الله عليه وسلم - بالأم خاصة في حديث أبي هريرة قال: جاء رجل إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال يا رسول الله من أحق الناس بحسن صحابتي؟ قال: أمك. ثم من؟ قال: أمك. ثم من؟ قال: أمك. قال ثم من؟ قال: أبوك".. رواه مسلم.

• قال بن بطال: مقتضاه أن يكون للأم ثلاثة أمثال ما للأب من البر"

• وجعل الإسلام عدم طاعة الأم وعدم إكرامها من العقوق.. بل من الكبائر كما في حديث ]ألا أنبئكم بأكبر الكبائر؟ قالوا بلى يا رسول الله. قال الإشراك بالله وعقوق الوالدين.. .. .].

فأي دين اهتم بالأم مثل الإسلام.. وأي شرع جعل للأم كرامة ووزنا وقيمة مثل شرع الإسلام؟.. جعلها معززة مكرمة.. حفظ لها حقوقها وهي في بطن أمها في الميراث، ووصى بها وهي طفلة صغيرة لا حول لها ولا قوة، وأمر بحسن معاملتها وهي زوجة.. وأمر ببرها وهي أم، بل أمر بالدعاء لها بعد موتها.

فهل نسى الإسلام الأم في وقت من الأوقات.. أو لحظة من اللحظات حتى يجعل لها يوما فقط؟!!!










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عمار الزعبي
عضوماسي
عضوماسي


الثور
تاريخ التسجيل : 11/10/2014
العمر : 46
البلد /المدينة : سوريا الحبيبة

بطاقة الشخصية
المجلة: 0

مُساهمةموضوع: رد: متى وكيف تحتفل شعوب العالم بعيد الأم ؟.   9/21/2015, 08:16

كيف وصل الاحتفال بعيد الأم إلى بلاد الإسلام: 


• كانت بداية الفكرة على يد [مصطفى أمين وعلي أمين] مؤسس دار أخبار اليوم، بعد عرض إحدى الأمهات قصتها لعلي أمين أن زوجها توفي وهي صغيرة.. ولم تتزوج وربت أولادها حتى تخرجوا من الجامعة وتزوجوا واستقلوا في الحياة.. ولم يقوموا بزيارتها ولا السؤال عليها
مشكور على هذه المعلومات  ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابتسام موسى المجالي
مشرف


تاريخ التسجيل : 20/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: متى وكيف تحتفل شعوب العالم بعيد الأم ؟.   9/21/2015, 10:47

لم يكن لها ذكر ولا قيمة سواء كانت بنت أو أما أو زوجة أو غير ذلك، ثم بدأ البعض في القديم يهتم بالأم.. ويرى أنها تتعب وتتحمل الكثير والكثير في تربية الأبناء.

• ولتفكك الأسرة عند غير المسلمين.. الأب في جانب.. والابن في جانب والأم في جانب.. فقد جعلوا للأم يوما تجتمع فيه مع الأبناء لتكريمها وإشعارها بالاهتمام من قبل الأبناء.. وسموا هذا اليوم بعيد الأم على عادة غير المسلمين.


شكرا لك للمعلومات الرائعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
متى وكيف تحتفل شعوب العالم بعيد الأم ؟.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الهندسة والفنون :: الاسرة :: المرأة-
انتقل الى: