الهندسة والفنون
مع باقة ورد عطرة منتدى الهندسة والفنون يرحب بكم ويدعوكم للإنضمام الينا

د.م. أنوار صفار






الهندسة والفنون

 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل    دخولدخول          

شاطر | 
 

  الدعاء.. مناجاة وعون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بثينة الزعبي
المراقب العام المميز
المراقب العام المميز


الميزان
تاريخ التسجيل : 18/02/2012
العمر : 60
البلد /المدينة : النمسا / فيينا

مُساهمةموضوع: الدعاء.. مناجاة وعون   10/11/2013, 01:14

الدعاء.. مناجاة وعون
يحدثنا الباحث الإسلامي سامي العدواني عن فضل الدعاء وأهميته في حياة المسلم فيقول: قال تعالى: (وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون).
سأل الأصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم: يا رسول الله أقريب ربنا فنناجيه أم بعيد فنناديه فأنزل الله هذه الآية (فإني قريب) كما قال سبحانه (نحن أقرب اليه من حبل الوريد) فالله سبحانه لا يحتاج الى وسائط بينه وبين خلقه في دعائهم.
أما الدعاء، فهو طلب العون من الله عز وجل.
آداب الدعاء
وقد جاءت السنة في آداب الدعاء التي ينبغي ان يلتزمها الداعي منها:
ان يفرد الله وحده بدعائه فلا يجوز ان تجعل بينك وبين الله وسائط من نبي أو ملك أو ولي فإن الله تعالى هو النافع والضار قال سبحانه (وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو وإن يمسسك بخير فهو على كل شيء قدير)، لذا كان النهي شديدا عن اتيان العرافين الذين يدعون علم الغيب، او السحرة للحديث «من أتى عرافا أو كاهنا أو ساحرا فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين يوما».
اليقين
وأهمية اليقين بقدرة الله تعالى من إجابة داعيه: للحديث «ادعوا الله وأنتم موقنون بالإجابة».. وذكر ابن القيم، رحمه الله، في كتابه القيم الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي: ان صحابيا يقال له أبو معلق وكان تاجرا يتاجر بماله ولغيره، خرج يوما فلقيه لص مقنع في السلاح فقال له «ضع ما معك فإني قاتلك؟ قال: خذ مالي ودعني، قال اللص: أما المال فلي فلست أريد إلا دمك، فقال أبو معلق: أما إذا أبيت فذرني أصلي أربع ركعات، قال صل ما بدا لك قال «فتوضأ ثم صلى أربع ركعات فكان من دعائه في آخر سجوده «يا ودود يا ودود يا ذا العرش المجيد يا فعالا لما تريد أسألك بعزك الذي لا يرام وبملكك الذي لا يضام وبنورك الذي ملأ أركان عرشك أن تكفيني شر هذا اللص يا مغيث أغثني ثلاثا» فإذا هو بفارس بيده حربة فلما بصر به اللص أقبل نحوه فقتله فقال أبومعلق «من أنت بأبي وأمي؟ فقد أغاثني الله بك اليوم، فقال: أنا ملك من أهل السماء الرابعة دعوت بدعائك فسمعت قعقعة ثم دعوت فسمعت لأهل السماء ضجة ثم دعوت فقيل مكروب فسألت الله ان يوليني قتله فأذن لي».
الاستجابة
وقال تخير الأوقات الشريفة: كيوم عرفة من السنة، ورمضان من الأشهر والجمعة من الأسبوع والسحر من كل ليلة وبين الأذان والإقامة والسجود للأحاديث المصرحة بذلك: فيوم عرفه للحديث «خير الدعاء دعاء عرفة» وفي الصيام للحديث «ثلاثة لا ترد دعوتهم إمام عادل والصائم حتى يفطر ودعوة المظلوم» ويوم الجمعة للحديث: «إن في الجمعة ساعة لا يوافقها عبد مسلم يسأل الله عز وجل فيها خيرا إلا أعطاه إياه وهي بعد العصر» وفي السحر للحديث «إذا كان ثلث الليل الأخير، ينزل الله الى سماء الدنيا فيقول: هل من مستغفر فأغفر له، هل من سائل فأعطه، هل من داع فأستجيب له حتى يطلع الفجر» وبين الأذان والإقامة للحديث «لا يرد الدعاء بين الأذان والإقامة» وعند السجود للحديث «أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد فأكثروا الدعاء».
وان تبدأ دعاءك بالثناء على الله تعالى ثم الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم الدعاء للحديث «إن رسول الله سمع رجلا يدعو ولم يصل على النبي فقال: عجل هذا ثم قال له: إذا صلى ـ أي دعا أحدكم فليبدأ بتمجيد ربه عز وجل والثناء عليه ثم يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم ثم يدعو بعد بما يشاء»، يقول عمر رضي الله عنه: الدعاء موقوف بين السماء والأرض لا يصعد إلا بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم.
كما يجب ان يتجنب الدعاء على نفسه وماله وأهله للحديث: «فلا تدعوا على أنفسكم ولا تدعوا على أولادكم ولا تدعوا على خدمكم ولا تدعوا على أموالكم لا توافقوا من الله تبارك وتعالى ساعة يسأل فيها عطاء فيستجاب لكم»، وجاء رجل يشكو الى عمر رضي الله عنه فساد ولده وانحرافه فقال له عمر رضي الله عنه: «علك دعوت عليه» فقال الرجل: نعم، فقال عمر «أنت أفسدته»؟!
الإقرار بالعبودية
لماذا نبخل على أنفسنا بالدعاء.. سؤال أكد فيه العدواني أن سبب ذلك هو ان يغتر العبد بما له وقوته وعشيرته، قال تعالى: (كلا إن الإنسان ليطغى، أن رآه استغنى) أي إن الإنسان يتجاوز الحد في المعصية ويستكبر على ربه إذا رأى نفسه مستغنيا عن الخلق، ظن جهلا أو غباء انه قد استغنى عن الخالق سبحانه فلا يمد يده يسأل ربه وفي الحديث «من لم يسأل الله يغضب عليه» وقال تعالى: (إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين)، فالدعاء فيه الاعتراف والإقرار بالعبودية لله سبحانه والافتقار اليه.
ايضا جهله بنفسه: يقول ابن القيم ـ رحمه الله «من عرف نفسه عرف ربه» من عرف نفسه في مادة خلقها، قال سبحانه (فلينظر الإنسان مما خلق، خلق من ماء دافق) وفي الحديث «بصق رسول الله في يده ثم قال يقول الله تعالى يا ابن آدم أتعجزني وقد خلقتك من مثل هذه» يقول الحسن: عجبا لابن آدم يمسح بوله وغائطه بيده في اليوم مرة أو مرتين ويتكبر على الملك الجبار.
وان يكرم العبد اليقين بما للدعاء من آثار، فيظن بربه ظن السوء وللحديث «أنا عند ظن عبدي بي فليظن بي ما يشاء»، قال الشوكاني فمن ظن بربه الخير أفاض عليه جزيل خيراته بأنه القادر على كل شيء سبحانه، ومن لم يكن في ظنه هكذا لم يكن الله تعالى هكذا» أي ومن ظن بربه سوء الظن وانه عاجز عن تغيير ما حل به، عامله الله على سوء ظنه بما هو أهله.
عدم الاستجابة
وبين العدواني لماذا تمنع إجابة الدعاء عن نفسك وذلك لعدة أسباب قال عنها: للدعاء موانع من إجابته فلا تضع نفسك في هذا الموقع واحرص على ألا تقع في:
أكل الحرام، للحديث «ان سعدا قال: ادع الله يا رسول الله أن أكون مستجاب الدعوة، فقال: يا سعد اطلب مطعمك تستجب دعوتك وأعلم ان اللقمة الحرام إذا وقعت في جوف أحدكم لا يتقبل عمله أربعين يوما» أخرجه الحافظ مردوية «وذكر الرجل يطيل السفر أشعث أغبر (أي في جهاد وحج) ومطعمه حرام وملبسه حرام وغذي بالحرام يمد يديه الى السماء يقول يا رب فأنى يستجاب لذلك».
واستبطاء الإجابة للحديث: «يستجاب لأحدكم ما لم يعجل، يقول دعوت فلم يستجب لي».
وكذلك الدعاء بقلب غافل للحديث «القلوب أوعية وبعضها أوعى من بعض فإذا سألتم الله أيها الناس فاسألوه وأنتم موقنون بالإجابة فإنه لا يستجيب لعبد دعاه عن ظهر قلب غافل».

اللهم اقبلنا عندك وأكرمنا بفضلك وأجب الحق من جودك وإحسانك.






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فؤاد حسني الزعبي
المراقب العام المميز
المراقب العام المميز


العذراء
تاريخ التسجيل : 22/10/2011
العمر : 73
البلد /المدينة : فيينا - النمسا

مُساهمةموضوع: رد: الدعاء.. مناجاة وعون    10/11/2013, 01:37

فيوم عرفه للحديث «خير الدعاء دعاء عرفة»
**ويوم الجمعة للحديث: «إن في الجمعة ساعة لا يوافقها عبد مسلم يسأل الله عز وجل فيها خيرا إلا أعطاه إياه وهي بعد العصر» **
شكرا لك وجزاك الله خيرا







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بختة
المراقب العام المميز
المراقب العام المميز


تاريخ التسجيل : 16/04/2010

بطاقة الشخصية
المجلة: 50

مُساهمةموضوع: رد: الدعاء.. مناجاة وعون   10/11/2013, 13:31

اللهم اقبلنا عندك وأكرمنا بفضلك وأجب الحق من جودك وإحسانك.

اللهم آمين يارب

جزاك الله خيرا على الموضوع المهم خصوصا في هذه الأيام المباركة



اللهم أرزقنا حج بيتك الحرام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الدعاء.. مناجاة وعون
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الهندسة والفنون :: الآسلامي :: --الأسلامي :: قسم المقالات الاسلامية-
انتقل الى: