الهندسة والفنون
مع باقة ورد عطرة منتدى الهندسة والفنون يرحب بكم ويدعوكم للإنضمام الينا

د.م. أنوار صفار






الهندسة والفنون

 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل    دخولدخول          

شاطر | 
 

 قصة دفتر الرسم وعلبه الالوان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ميسون احمد
المراقبة العامة الاولى
المراقبة العامة الاولى


تاريخ التسجيل : 01/06/2010

بطاقة الشخصية
المجلة: 0

04102012
مُساهمةقصة دفتر الرسم وعلبه الالوان


بسم الله الرحمن الرحيم



عرف اني احب الرسم



اهدى الي دفتر رسم وعلبة الوان



قلت شكر يا أستاذي



بت ارسم الطبيعة بكل اتقان



كان يقولى لى احسنتي ولكن هنالك ماهو اجمل يمكنك
رسمه



رسمت النجوم والغيوم ........السماء الماء ........رسمت
الازهار والاشجار



حتي حار فكري ماهو اجمل شيء تخطه ريشتي؟!



كان يبتسم ويقول احستني هنالك شيء اجمل يمكنه ان
ترسميه



رسمت بكل اتقان وباجمل الالوان كان ثناء واعجاب
لا زال هو وكلمات وحروف مازالت هي ....



حتي يوم قال ارسمي الوجدان



رسمت قلوب وقمت بتلوينها بكل الالوان



زرقاء ...بيضاء.... صفراء... وحمراء.... وارجوانيه.....
برتقاليه



قالت انتي مبدعة...هذا اجمل ومالونتي.... واروع
مارسمتي.....



اغرني الاطراء فبت ارسم قلوب كثير واشكال واحجام
عديد وكان يزيد في ثناي واعجابه بها



مللت رسم القلوب تعب من تلوينها بالالوان



اغلق عليها الصفحة واردت الرجوع الى رسم الطبيعة
بكل الوانها المشرقه وجمالها الاخاذ.... لكن عندما رسمت وجدت



النجوم اصبحت باهتة السماء حزينه اختفت الوان
الغروب وذابت الوان الشروق كذالك



الجبال اصبحت منكسة لم تكن عاليه وشامخة كما كنت
ارسمها من قبل



الشمس لم يعد لونها صافي ولا القمر اصبح جميل
الشكل



حزنت وقلت ربما لانني هجرتها بضع من الزمان



ومع الايام سيرجع كل شيء كما كان جميل ونقي ربما
بهت الالوان او طال عليها الزمان



ذات مساء وجدت قطرات دماء ودموع تسيل من دفتر
رسمي وسمعت انين وبكاء



فزعت وتعجبت مجرد اوراق والوان من اين اتي
بالاحساس ...؟!من اين يصدر صوت الانين والبكاء ...؟!



حملت دفتري قلبت الصفحات هل كانت السماء ام الماء او
الاشجار



لا هي جامدت



وجدت القلوب التي كنت ارسمها تبكي وتئن وبها
جروح تنزف



ادهشني مارأيت لم أرسم قلوب حزينه ولا منكسرة
ولا مجروحه رسمت قلوب جميلة وفرحة وملونه ...لما..؟!



من أين الأنين
ولما البكاء ...؟!



أخبرتني لا يمكنه ان يعود اي شيئا كما كان



هجرتي قلوب بعد ان منحتها الاحساس بالجمال



وهجرتي الاشجار والازهار



كسرتي كل شيء كان جميل و بلحظة طيش .....



تمنيت لو انسي كل ماكان, تمنيت ان يرجع الزمان الى الوارء حتي لا اعيد ما
فعلت وما كان .



وارسم الاشجار والازهار دون ان ارسم اي وجدان



هيهات هيهات... يادفتري الرسم وياعلبه الالوان
فعلتي ماعجز عنه اي انسان .








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

قصة دفتر الرسم وعلبه الالوان :: تعاليق

رد: قصة دفتر الرسم وعلبه الالوان
مُساهمة في 10/4/2012, 18:22 من طرف دكتورة.م انوار صفار
"ميسون احمد"

بسم الله الرحمن الرحيم





عرف اني احب الرسم





اهدى الي دفتر رسم وعلبة الوان





قلت شكر يا أستاذي





بت ارسم الطبيعة بكل اتقان





كان يقولى لى احسنتي ولكن هنالك ماهو اجمل يمكنك
رسمه






]رسمت النجوم والغيوم ........السماء الماء ........رسمت
الازهار والاشجار






حتي حار فكري ماهو اجمل شيء تخطه ريشتي؟!





كان يبتسم ويقول احستني هنالك شيء اجمل يمكنه ان
ترسميه






رسمت بكل اتقان وباجمل الالوان كان ثناء واعجاب
لا زال هو وكلمات وحروف مازالت هي ....






حتي يوم قال ارسمي الوجدان





رسمت قلوب وقمت بتلوينها بكل الالوان





زرقاء ...بيضاء.... صفراء... وحمراء.... وارجوانيه.....
برتقاليه






قالت انتي مبدعة...هذا اجمل ومالونتي.... واروع
مارسمتي.....






اغرني الاطراء فبت ارسم قلوب كثير واشكال واحجام
عديد وكان يزيد في ثناي واعجابه بها




]مللت رسم القلوب تعب من تلوينها بالالوان




اغلق عليها الصفحة واردت الرجوع الى رسم الطبيعة
بكل الوانها المشرقه وجمالها الاخاذ.... لكن عندما رسمت وجدت






النجوم اصبحت باهتة السماء حزينه اختفت الوان
الغروب وذابت الوان الشروق كذالك






الجبال اصبحت منكسة لم تكن عاليه وشامخة كما كنت
ارسمها من قبل






الشمس لم يعد لونها صافي ولا القمر اصبح جميل
الشكل






حزنت وقلت ربما لانني هجرتها بضع من الزمان





ومع الايام سيرجع كل شيء كما كان جميل ونقي ربما
بهت الالوان او طال عليها الزمان






ذات مساء وجدت قطرات دماء ودموع تسيل من دفتر
رسمي وسمعت انين وبكاء






فزعت وتعجبت مجرد اوراق والوان من اين اتي
بالاحساس ...؟!من اين يصدر صوت الانين والبكاء ...؟!






حملت دفتري قلبت الصفحات هل كانت السماء ام الماء او
الاشجار






لا هي جامدت





وجدت القلوب التي كنت ارسمها تبكي وتئن وبها
جروح تنزف






ادهشني مارأيت لم أرسم قلوب حزينه ولا منكسرة
ولا مجروحه رسمت قلوب جميلة وفرحة وملونه ...لما..؟!






من أين الأنين
ولما البكاء ...؟!






أخبرتني لا يمكنه ان يعود اي شيئا كما كان





هجرتي قلوب بعد ان منحتها الاحساس بالجمال





وهجرتي الاشجار والازهار





كسرتي كل شيء كان جميل و بلحظة طيش .....





تمنيت لو انسي كل ماكان, تمنيت ان يرجع الزمان الى الوارء حتي لا اعيد ما
فعلت وما كان .






وارسم الاشجار والازهار دون ان ارسم اي وجدان





هيهات هيهات... يادفتري الرسم وياعلبه الالوان
فعلتي ماعجز عنه اي انسان .



روعة جدا صديقتي اروع ما يمكن
 

قصة دفتر الرسم وعلبه الالوان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الهندسة والفنون :: مدونات للاعضاء :: ميسون احمد-
انتقل الى: